وجهت حركة فتح، اليوم الأحد، رسالة هامة إلى المواطنين ووسائل الاعلام بشأن صحة الرئيس الفلسطيني محمود عباس . ودعا القيادي في الحركة أسامة القواسمي في تغريدة على صفحته الشخصية على الفيس بوك إلى وقف نقل الاشاعات المغرضة، بشأن الحالة الصحية للرئيس عباس. وأكد القواسمي أن كل التصريحات التي تخرج على لسان أعضاء المركزية حول صحة الرئيس أو مغادرة أحد ابناءه للوطن أكاذيب وأخبار مفبركة لا صحة لها. ونوه القواسمي إلى أنه كان من المقرر أن يغادر الرئيس المستشفى اليوم، ولكن بعد إجراء الفحوصات، رأى الأطباء أنه من الأفضل أن يبقى لحين الاطمئنان التام وهو في حالة صحية جيدة ويتماثل للشفاء بسرعه ويتابع كافة الأمور.