الساحة - متابعات فندت وزارة التعليم بغزة ادعاء وزير التربية والتعليم صبري صيدم بخصوص التبرعات المدرسية التي تحصل عليها الوزارة. وقال وكيل وزارة التربية والتعليم بغزة، زياد ثابت " إن دخل وزارة التربية والتعليم 12 مليون شيقل سنويًا يتم تحصيله من التبرعات المدرسية التي يقوم الطلبة بدفعها رغم الظروف الصعبة التي يمر بها أهل القطاع، ومن المبلغ ما يتم تحصيله على شكل رسوم للامتحانات ودخل المقاصف في المدارس والدراسات المسائية وأثمان الكتب المدرسية ورسوم داخل الوزارة". وتابع ثابت خلال حديثه "إن وزارة التعليم بغزة تقوم بتحويل 12 مليون شيقل سنويًا لوزارة المالية وتحويل معه أيضًا مبلغ 10 مليون شيقل كأرصدة سابقة في المدارس ومديرات التعليم والتعليم العالي". وأكد أن وزارة المالية بغزة تقوم بدفع 20 مليون شيقل شهريًا كرواتب للمعلمين والعاملين في وزارة التربية والتعليم والبالغ عددهم 10 آلاف موظف، وتتكفل أيضًا باحتياجات وزارة التعليم وخدماتها التشغيلية والاتصالات وغيرها. ويشار إلى أن وزير التربية والتعليم صبري صيدم، قد أشار إلى أن الأموال التي جمعتها وزارة التعليم بغزة كتبرعات من الطلبة والمقاصف المدرسية في قطاع غزة، بلغت 27 مليون دولار، وأنفقتها لصالح رواتب موظفي الحكومة بغزة. ونوه ثابت إلى أن وزارة المالية بغزة لازالت تدفع 250 ألف شيقل لحافلات نقل المدرسين والطلبة المكفوفين والطلبة الصم، وتقوم أيضًا بدعم وزارة التربية والتعليم بـ 33 ألف لتر سولار شهريًا ويقدر ثمنه بـ 200 ألف شيقل كوقود لسيارات الوزارة ومولدات الكهرباء في المدارس ومديريات التعليم ومرافق وزارة التربية والتعليم والمدارس المهنية والمراكز التدريبية التابعة للوزارة. وأوضح أن وزارة المالية تدفع مبلغ يقدر بنصف مليون شيقل كأوامر مالية لمسلتزمات المدارس والمديريات من لوزارم العملية التعليمية والقرطاسية والأحبار والدورات التدريبية وغيرها، وتأثر هذا المبلغ بالظروف التي أعقبت المصالحة مما أثر على الأوامر المالية وعقد الدورات التدريبية للمعلمين وللمعلمين السابقين الذين عادوا لمدمجهم في العملية التعليمية، وأثر أيضًا على قدرة الوزارة على تزويد المدارس بمستلزمات العملية التعليمية. وشدد ثابت على أن وزارة التعليم بغزة تلقت خلال الأشهر الأخيرة أقل من 30% من المصاريف التشغيلية المخصصة للوزارة وما عادت وزارة المالية قادرة على الايفاء بهذا الالتزام. وطالب ثابت الوزارة برام الله بدعم الوزارة بغزة بالاحتياجات اللازمة لسير العملية التعليمية.