هاشتاق #الشباب_قادرين يتصدر الترند الفلسطيني

غرد نشطاء فلسطينيون، على مواقع التواصل الاجتماعي، بهاشتاق #الشباب_قادرين ضمن حملة توعية من جمعية بسمة، لاجل زيادة “رفع الوعي وبناء القدرات السياسية للشباب في قطاع غزة”.

على “تويتر” أصبح هاشتاق #الشباب_قادرين من الأكثر تداولاً في فلسطين ، حيث أصبح ترتيبه الثاني على الترند الفلسطيني.

وصلت التغريدات التي فاق عددها الـ 100 تغريدة خلال الساعة الواحدة ، خلال اليوم لإطلاف الهاشتاق إلى نحو عشرة ألاف شخص.

ووقالت منسقة المشاريع في جمعية بسمة “نوال عقل” أن جلسة التغريد تهدف إلى رفع الوعي وتعزيز قدرات الشباب لتمثيلهم في الحياة السياسية الفلسطينية، والمحافل الدولية والمؤسسات المجتمعية.

وأشارت الناشطة الصحفية رباب الحاج إلى أن تفعيل المشاركة السياسية لدى فئة الشباب تتطلب وجود قيادة متفهمه تنقل الشباب من مرتبة المشاركة إلى اتخاذ القرار، ووجود نظام سياسي قادر على نقل الشباب من الدور السلبي وتدعيم الاعلام لأنه الضمان لتشكيل رأي الشباب.

ومن جهتها، الناشطة نوال الصفدي، تحدثت عن العديد من المفاهيم المرتبطة بالمشاركة الشبابية في الحياة السياسية، موضحة أن مفهومي الانتماء والمواطنة يعتبران ضرورة ومطلب اساسي لتفعيل المشاركة السياسية.

وهنا نرصد أبرز التغريدات حول هاشتاق #الشباب_قادرين وهي تعبر عن رأي ناشريها وليست عن سياسة الموقع:

أعلن معنا