نتنياهو مهددًا إيران بعد انفجار العراق: الحبل على الجرار

قال رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو إنّ “عناصر طهران ليسوا في مأمن”، جاء ذلك خلال تعليقه على الانفجارات في موقع للحشد الشعبي في العراق يوم أمس، والتي لم يُعلن رسميًا عن المتسبب بها حتى اللحظة.

وأضاف نتنياهو مهددًا الجمهورية الإيرانية بأنّ “الحبل على الجرار”، حسب هيئة البث الرسمية “الإسرائيلية”، ووصف بحديثٍ له مع الصحفيين خلال زيارة أوكرانيا أيدي إسرائيل بالطويلة وستتحرك ضد إيران أينما تستدعي الحاجة.

وكان رئيس وزارء الاحتلال قد قال أمس بعد وقت قصير من الانفجارات “نواجه تحديات كبيرة، وتحدث عن هذه التحديات التقرير الذي وصلني من الاستخبارات قبل دقائق”.

وكانت مصادر محلية وأمنية في محافظة صلاح الدين العراقية قد ذكرت يوم أمس أن سلسلة انفجارات وقعت داخل مقر تابع لأحد فصائل الحشد الشعبي في مدينة بلد التي تقع في القسم الجنوبي من المحافظة، مما أسفر عن سقوط عدد من القتلى.

وأضافت المصادر أن نحو ثمانية انفجارات وقعت في قرية البوحشمة نتيجة انفجار مخزن للسلاح تابع لـ”كتائب الإمام علي”.

وتضاربت الأنباء الواردة من العراق حول سبب الانفجار الذي يُعد الرابع خلال شهر، فقالت مصادر إنّه نتيجة قصف طائرة، في حين أفادت راوية أخرى أنّ ما حدث نتيجة قصف بقذائف هاون.