ميسي يخرج عن صمته: ماذا قال عن رحيل كريستيانو؟

الساحة – قسم المتابعة

أعرب النجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، عن دهشته من رحيل غريمه البرتغالي، كريستيانو رونالدو، عن ريال مدريد الإسباني لصالح الانضمام لفريق يوفنتوس الإيطالي.

وأشار ميسي إلى أنه “لم يكن يتخيل رحيل الدون عن الميرنغي”.

وأدلى ميسي بالعديد من التصريحات خلال حديثه مع برنامج “توت كوستا” الذي يبث على محطة “كاتالونيا” الإذاعية، إذ صرح قائلا “لقد أدهشني رحيل رونالدو عن ريال مدريد، لم أكن أتخيل أنه سيرحل عنه وينضم إلى يوفنتوس، كان هناك العديد من الأندية التي كانت ترغب في التعاقد معه، لقد اندهشت، ولكن من المؤكد أنه انضم إلى فريق جيد”.

وعن رحيله عن برشلونة أكد “أنا امتلك كل شيء هنا، أنا في نادي برشلونة، والذي يُعد الأفضل في العالم، منذ أن كان لدي 13 عامًا، كما أنني أعيش في أحد أفضل مدن العالم، لقد خرج أبنائي إلى العالم في برشلونة، وليس هناك حاجة للرحيل إلى ناد آخر”.

وتابع “إذا كان ريال مدريد يُعد أحد أفضل أندية العالم بلاعبيه وفريقه الجيد، فمن المؤكد أن رحيل رونالدو عنه سيقلل من قوته وجودته كفريق، وسيجعل يوفنتوس فريقًا مفضلًا للفوز بدوري أبطال أوروبا”.

وفيما يتعلق بقرار اعتزاله كرة القدم أضاف “أحيانًا نتحدث عن هذا الأمر في المنزل أو مع أصدقائي عما سنفعل فيما بعد، في الحقيقة لا أعرف ماذا سأفعل بعد الاعتزال أو في أي ناد سأنهي مسيرتي، أنا أفكر حاليًا فقط في السنوات المتبقية في مسيرتي، وعندما تحين اللحظة سأقرر ماذا سأفعل، ولكن يجب على برشلونة أن يتحلى بالهدوء فهو لديه لاعبين في الفئات الشبابية ويقوم أيضًا بالعديد من التعاقدات الجيدة، أريد فقط إنهاء عقدي، وسنرى فيما بعد إذا ما كنت سأستمر أم لا”.

وأما بالنسبة إلى محل إقامته بعد الاعتزال فقال “فكرتي حينذاك ستكون البقاء في برشلونة، فعائلتي مستقرة جدًا هنا، والقيام بأي تغيير سيكون معقدًا جدًا”.

وعن رفض أنطوان غريزمان، لاعب أتلتيكو مدريد، الانضمام إلى الفريق الكاتالوني، صرح “كل واحد هنا ينظر إلى ما هو أفضل بالنسبة له، وما اتخذه غريزمان كان قراره، ونحن يجب أن نفكر فقط في اللاعبين الذين انضموا لنا وفي الأهداف التي لدينا لهذا الموسم، وأما بالنسبة إلى أرتورو فيدال فمن الضروري انضمام لاعبين مثله، فهو أحد هؤلاء اللاعبين الذين يمكنهم التحرك بجميع الجوانب”.

وفيما يتعلق بصفقات الفريق الجديدة أوضح “جميع اللاعبين الجدد هم جيدون، لم أكن أعرف أرثر ميلو كثيرًا، ولكنه يشبه تشافي كثيرًا، فهو يثق بنفسه وهادئ ويلعب في المساحات القصيرة ولا يفقد الكرة، كما أنه يتأقلم سريعًا في ديناميكية الفريق”.

وأما بالنسبة إلى الهزيمة التي لحقت بالفريق في مباراة فريق روما الإيطالي الموسم الماضي بدوري أبطال أوروبا أضاف “لم ندخل جيدًا في مباراة روما، في البداية قمنا بعمل هجمتين مرتدتين، وبعد ذلك لم نقم بشيء واستطاعوا تسجيل ثلاثة أهداف بشباكنا وأخفقنا في الوصول إلى نصف نهائي البطولة”.

ولم يدع ميسي الفرصة دون الحديث عن رغبته في التتويج بالنسخة الحالية من البطولة الأوروبية الكبرى، وفي هذا السياق قال “لقد أخفقنا في التتويج بالبطولة في آخر ثلاث سنوات على التوالي، وما سبب لنا الألم بشكل أكبر كانت نتيجة مباراة روما، نحن لدينا فريق رائع، ونستطيع القتال من أجل تلك البطولة، في عهد غوارديولا هربت من بين أيدينا خيارات جادة في الفوز بـ”التشامبيونزليغ” عندما لعبنا نصف نهائي البطولة أمام إنتر ميلان وتشيلسي، في تلك الفترة كنا أفضل منهم، ومع هذا لم نستطع الوصول إلى النهائي بسبب بعض التفاصيل والأشياء الصغيرة”.

وأنهى ميسي حديثه قائلًا “أشعر بأنني أشابه تشافي وإنييستا وبويول كثيرًا، لقد لعبنا معًا وشعرنا بالشيء نفسه تجاه برشلونة، لدي نفس التشابه مع إنييستا، ولكن الثلاثة هم أدلة رائعة بالنسبة لي، من الفخر أن أكون قائد برشلونة، وطريقة تصرفي لن تتغير بداخل وخارج الملعب في شيء، لقد كنت قائد الفريق منذ فترة، ولكن لم أكن القائد الأول”.