عبر طائرة مسيّرة.. اعتـ ـقال فلسطينيين حاولوا إدخال هواتف خلوية للأسرى

الساحة – قسم المتابعة

أعلن جهاز الأمن العام في الاحتلال “الشاباك” اعتـ ـقال عدد من الفلسطينيين خلال الشهر الماضي بتهمة محاولة تهـ ـريب أجهزة خلوية للأسرى الفلسطينيين في سجـ ـون الاحتلال، واعـ ـتقل بعضهم أيضاً في محيط سـ ـجن نفحة.

وبحسب بيان الشاباك، فإن التحقيقات أظهرت قيام المعتـ ـقلين بتنفيذ عمليات تهـ ـريب للأجهزة الخلوية بين عامي 2016 إلى 2018، حيث زعم الاحتلال أن عمليات إدخال الأجهزة الخلوية تتم بالتخطيط من أسرى داخل السجون.

وأضاف بيان الشاباك أن عدداً من المعتـ ـقلين مؤخراً حاولوا خلال شهر تشرين أول/ أكتوبر الماضي إدخال عدد من الأجهزة الخلوية للأسرى عبر طائرة صغيرة دون طيار، وتحطمت الطائرة خارج حدود السـ ـجن بعد فقدان السيطرة عليها.

ويقول الشاباك إن المعـ ـتقلين أجروا تدريبات واسعة على الطائرة قبل استخدامها، وقاموا بالاتفاق مع أحد الأسرى حول النقطة التي ستلقى بها الأجهزة الخلوية عبر الطائرة.

وادعى الشاباك أيضاً عن مصادرة حوالي (60) جهازاً خلوياً كانت مجهزة لإدخالها للسـ ـجون، وتم اليوم تقديم لوائح اتهام ضد المعـ ـتقلين.