نتائج تشـ ـر يح جـ ـثـ ـة الشـ ـهيد بـ ـارود

أفادت هـ ـيئة شؤون الأسـ ـرى والمحـ ـررين، مساء الثلاثاء، نقلا عن مدير عام الطـ ـب الشـ ـرعي الفلسطيني الدكتور ريان العـ ـلي، الذي شارك في عملية تشـ ـريح جثـ ـمان الشـ ـهيد الأسـ ـير فـ ـارس بـ ـارود في معهد ابو كبير أن نتائج التشـ ـريح تفيد بتعـ ـرضه لإهـ ـمال طـ ـبي واضح على مدار السنوات الماضية، وأن السـ ـبب الرئيسي للـ ـو فاة إصـ ـابته باحتـ ـشاء حـ ـاد في عـ ـضـ ـلة القـ ـلب نتيجة انغـ ـلاق كـ ـامل في الشـ ـريان التـ ـاجي الايسر الامامي (جـ ــ ـلطة قلـ ــبية) وأمـ ـراض أخرى مـ ـز منة وخطـ ـيرة.

وأوضح الدكتور العلي أن الشـ ـهـ ـيد بـ ـارود عـ ـانى من مـ ـرض التـ ـهاب الكـ ـبد الوبـ ـائي من النوع C، ود اء ارتـ ـفاع ضـ ـغط الـ ـدم الشـ ـرياني ومن قـ ـرحة في المـ ـعدة، حيث حصل لدية نـ ـز يف حـ ـاد جدا في المـ ـعدة نتيجة القـ ـرحة في أواخر العام الماضي.

ولفت العلي، الى ان الحالة الصـ ـحية للشـ ـهيد بـ ـارود كانت سـ ـيئة للغـ ـاية خلال الأشهر الماضية، بسـ ـبب إصـ ـابته بتـ ـشـ ـمع في الكـ ـبد في مراحلة الاخيرة نتـ ـيجة الاصـ ـابة بفـ ـايـ ـروس الكـ ـبد الوبـ ـائي، وأن الانتـ ـكـ ـاسة الصـ ـحية التي حصلت لدية قبيل اسـ ـتشـ ـهاده بتاريخ ٥/٢/٢٠١٩ والتي ادخل على اثرها الى مستـ ـشفى سـ ـوروكا الإسـ ـرائيلي، تم تشخـ ـيصها بتـ ـجـ ـر ثم الد م نتيجة انفـ ـجار قــ ـرحة المـ ـعدة، بالاضافة الى وجود الاسـ ـتسقاء وتجمع السـ ـوائل داخل تجـ ـويف البـ ـطن نتيجة التـ ـشـ ـمع الكـ ـبدي، وايضا إصـ ـابته بفـ ـشل كـ ـلوي مـ ـز من.

وأكد العلي على ضرورة الوقـ ـوف عند جميع حيثيات استـ ـشـ ـهاد بـ ـارود، لإبراز مدى الاهـ ـمال الطـ ـبي الذي تعـ ـرض له خلال الأعوام الماضية، وعلى وجود تشخيص طبـ ـي خـ ـاطئ لحالتة الصـ ـحية عند ادخاله للمستـ ـشفى قبيل استـ ـشـ ـهاده .كما أفاد محامي هيئة شؤون الأسـ ـرى والمحـ ـررين كريم عجوة، الى أن شـ ـرطة الاحـ ـتلال أبلـ ـغته برفـ ـض تسلـ ـيم الجـ ـثـ ـمان بعد انتهاء التـ ـشـ ـريح، بالرغم من وجود قرار من المحـ ـكمة بتسلـ ـيمه.

وحملت هـ ـيئة شـ ـؤون الأسرى والمـ ـحررين، سلـ ـطات الاحـ ـتلال الإسـ ـرائيلية وادارة مصلحة سجـ ـونها المسؤولية الكاملة، عن حيـ ـاة الشـ ـهـ ـيد بـ ـارود الذي تعـ ـرض لقـ ـتل طبـ ـي ممـ ـنهج ومتواصل على مدار عدة سنوات حتى أصـ ـيب بأمـ ـراض خطـ ـيرة وممـ ـيتة كتشـ ـمع الكـ ـبد والفشـ ـل الكلـ ـوي وانسـ ـداد شـ ـرايين القـ ـلب بشكل كامل وغيرها، دون ان تشخص حالته الصـ ـحية بالشكل الصحيح أو تقدم له أية عـ ـلاجات أو فحـ ـوصات سابقة.ولفتت الهيئة الى أنه وباستـ ـشـ ـهاد بـ ـارود يرتفع عدد شـ ـهداء الحـ ـركة الأسـ ـيرة منذ العام 67 الى 218 شـ ـهـ ـيدا.

يذكر أن الأسـ ـير الشـ ـهـ ـيد بـ ـارود من قطاع غزة، اعتـ ـقل في آذار 1991 ومحـ ـكوم بالسـ ـجن المـ ـؤبد بتهـ ـمة قـ ـتل مستـ ـوطن، وعـ ـانى من حـ ـرمان الزيارات منذ عام 2000، وتو فـ ـيت والدته دون أن تـ ـراه، واسـ ـتـ ـشهد الأربعاء المنـ ـصرم داخل سجـ ـون الاحتـ ـلال، بعد وقت قصير على نقله من معـ ـتـ ـقل “ريمون” إلى مستـ ـشـ ـفى “سوروكا” الإسـ ـرائيلي.