بحـ ـر: مجـ ـز رة الرواتب تطبيق لصفقة القرن في فـ ـصل الضفة عن غزة

الساحة – متابعات

أكد أحمد بحـ ـر النائب الأول لرئـ ـيس المـ ـجلس التشـ ـريعي، اليوم الثلاثاء، على أن الرواتـ ـب حـ ـق وليس مـ ـنة أو تكـ ـرما من سـ ـلطة رام الـ ـله.

وشـ ـدد بحـ ــر، على أن الراتـ ـب يشكل أقـ ـل الواجب وجـ ـهد المـ ـقل تجاه أبناء شعبنا الذين ضـ ـحـ ـوا بحـ ـيـ ـاتهم وزهـ ـرة شـ ـبابهم وأفـ ـنـ ـوا أعمـ ـارهم في مشـ ـوار الكـ ـفاح والنـ ـضال والمـ ـقاومة في مـ ـواجـ ـهة الاحـ ـتلال الإسـ ـرائيلي.

دعا إلى هـ ـبة شعـ ـبية فلسطـ ـينية في وجه مـ ـجـ ـز رة الرواتب التي ارتكـ ـبتها سلطة رام الـ ـله بحـ ـق آلاف الموظفين وبحق أهالي الشـ ـهداء والجـ ـرحى والأسـ ـرى في سـ ـجون الاحـ ـتلال.

ووصف بحر قطـ ـع الرواتـ ـب بأنها جـ ـر يمة كبرى تعبر عن سلـ ـوك وضـ ـيع وسـ ـياسة خسـ ـيسة تنبع من قـ ـلوب سـ ـوداء تجـ ـردت من القيم الوطـ ـنية والأخـ ـلاقية والإنـ ـسانية وأد منت الحرص على رضا الاحـ ـتلال الإسرائيلي وتلبية مصالحه الكبرى والإسـ ـاءة إلى المصالح الوطنية العليا لشعبنا الفلسطيني وقـ ـضيته الوطـ ـنية.

وأكد على أن مجـ ـز رة الرواتــ ـب تطبيق لصفـ ـقة القرن في فـ ـصل الضفة عن غزة، مشددا على أن الصـ ـمت عن مجـ ـز رة الرواتب يشكل تواطـ ـؤا ومشاركة للسلـ ـطة في خيـ ـا نتـ ـها لد مـ ـاء الشـ ـهـ ـداء والجـ ـرحـ ـى وعـ ـذ ابات الأسـ ـرى ولمـ ـسيرة النـ ـضال والكـ ـفاح الوطـ ـني الفلسطيني، مشددا على أن شعبنا لن ينسى أو يغـ ـفر لأولئك الذين حـ ـار بوه في رز قه وقـ ـوت أطفـ ـاله وتر كوه نهـ ـبا للجـ ـوع والمـ ـرض وفـ ـر يسة بين أنـ ـياب الحـ ـصار، وأنه سوف يقـ ـتـ ـص ويحـ ـاكـ ـم هؤلاء النفـ ـر مهما طـ ـال الزمن.

واعتبر النائب الأول لرئيس المـ ـجلس التشـ ـريعي ، قطـ ـع الرواتب جـ ـر يمة ضـ ـد الإنـ ـسانية وفق مقياس العـ ـدالة حسب كل الشـ ـرائع السـ ـما وية والقـ ـوانين الأرضـ ـية وانتهـ ـا كا خطـ ـيرا لحقـ ـوق الإنسان وفق المـ ـواثيق والقـ ـوانين الدولية والإنـ ـسانية.

ودعا بحـ ـر المجتمع الدولي والمنـ ـظمات الدولية والأممية والمـ ـؤسسات الحقـ ـوقية لوقـ ـف هذه المهـ ـزلة التي ترتـ ـكبها السلـ ـطة بحـ ـق أبناء شعبها والانسجام مع قيم العـ ـدالة وقـ ـواعد القـ ـانون الدولي والإنـ ـساني الذي تتـ ـشدق به صباح مساء.