أسفرت عن مقتل جندي ومستوطن.. تفاصيل 3 عمليات مزدوجة في سلفيت

أعلن الاحتلال الاسرائيلي اليوم الأحد، مقتل جندي ومستوطن – على الأقل – وإصابة آخرين من جنود ومستوطنين بجراح بين خطيرة ومتوسطة، خلال ثلاث عمليات فدائية مزدوجة نوعية نفذها فلسطيني تمكن من الانتقال من منطقة إلى أخرى.

وبالقرب من مفرق مستوطنة آرائيل، تمكن فلسطيني من طعن جندي إسرائيلي قبل أن يخطف سلاحه ويطلق منه النار على جنود آخرين متمركزين في المكان، ثم استولى على مركبة وانسحب من المكان.

إلى تقاطع مستوطنة “جيتي أفيخاي” واصل الفلسطيني قيادة المركبة ليتوقف عند محطة الركاب، ويبدأ بإطلاق النار ويصيب عدد من المستوطنين وجنود الاحتلال في المكان، ثم انسحب مجدداً بسلام من المكان.

انطلق الفدائي في المركبة مجدداً وللمرة الثالثة وصولاً إلى مفترق مستوطنة “بركان” حيث نفذ عملية إطلاق نار ثالثة في المكان.

وأعلن جيش الاحتلال أنه بدأ بمطاردة الفدائي الفلسطيني بعد تنفيذه عملية إطلاق النار الثالثة، مؤكداً أنه تم من الانسحاب من المكان أيضاً.