جميع المقامات في آية واحدة .. إبداع من القارئ طه عزت

الساحة – قسم المتابعة

بوجه بشوش وابتسامة رقيقة لا تفارق ملامحه يقابلك الشيخ «طه عزت إبراهيم» بزيه الأزهري الذي يفتخر به في كل مكان يذهب إليه، يجمع في طلته بين هيبة الأزهري المستقيم وحلاوة الصوت الرخيم ووسامة الفتى المصري الأصيل، ويعد أصغر من فاز بجوائز عالمية وحظي بتشريف مصر في ماليزيا وغيرها من مسابقات إبداع التابعة لوزارة الشباب والرياضة وأندى الأصوات بالجامع الأزهر ليسمعك القرآن الكريم كأنك تسمعه لأول مرة.

يبلغ من العمر 16 عامًا وختم القرآن الكريم في العاشرة من عمره، وحصل على المركز الأول على مستوى مصر وسافر بعدها إلى ماليزيا وحصل هناك على المركز السادس عالميًا، وعلى المركز الثالث بمسابقة أندى الأصوات التي ينظمها الأزهر الشريف.

يتابع “طه” أنه قرأ في الجامع الأزهر ومسجد السيدة زينب والمشير طنطاوي ومساجد كثيرة، موضحًا أن حلمه إعادة المدرسة القرآنية القديمة ليعيد مجد الشيخين مصطفى إسماعيل ومحمد رفعت وغيرهما من العلامات التي كان لها أثر وثقل في مختلف أنحاء العالم الإسلامي.