جدل واسع على “التواصل” بعد اعتقال أكاديميين بغزة

الساحة – قسم المتابعة

أثارت قضية اعتقال الأكاديميين الفلسطينيين أيوب عثمان ونهاد الشيخ خليل، حالة جدل واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال الناطق باسم وزارة الداخلية في قطاع غزة إياد البزم في تصريح مقتضب مساء الخميس، وصل “الساحة الإخباري” نسخة منه”، إنه “بتدخل كريم من الأخوين د. عطا الله أبو السبع ود. عبد الستار قاسم، تنازل اللواء توفيق أبو نعيم عن حقه القانوني في الإساءة التي تضمنها بيان جمعية أساتذة الجامعات بحقه، وبناء عليه تم إنهاء القضية”، على حد قوله.

وفي وقت سابق، قالت وسائل إعلام فلسطينية إن “الأجهزة الأمنية بمدينة غزة اعتقلت صباح الخميس، رئيس مجلس إدارة جمعية أساتذة الجامعات أيوب عثمان والأكاديمي نهاد الشيخ خليل ونقلتهما للشرطة العسكرية”.

وقبل يومين، استنكرت جمعية أساتذة الجامعات في بيان لها، “إقدام اللواء توفيق أبو نعيم، على إزالة السياج الخاص بأرض الجمعية، الواقعة في مدينة الزهراء والملاصقة من الناحية الغربية لمستشفى الوفاء لرعاية المسنين”.

وطالبت الجمعية باسم القانون وبقوته “اللواء توفيق بإزالة هذا التعدي السافر في أرض الجمعية فورا”.

د. نهاد الشيخ خليل، وزميله د.أيوب عثمان، رئيس جمعية أساتذة الجامعات، محتجزان الآن لدى الشرطة العسكرية على خلفية البيان الذي أصدرته الجمعية.

Posted by ‎نهاد الشيخ خليل‎ on Thursday, September 6, 2018

هذه كلمات من باب الوفاء، وليس سواه، إن تبقى في هذه الدنيا وفاء..د.أيوب عثمان رئيس جمعية أساتذة الجامعات، وأستاذ الأدب…

Posted by ‎عدنان أبو عامر‎ on Thursday, September 6, 2018

مصيبة في غزة، استحوا في الضفة يعملوها الدكتور أيوب عثمان رئيس جمعية اساتذة الجامعات- فلسطين أعلن إضرابه عن الطعام…

Posted by Issa Amro on Thursday, September 6, 2018