المنسق الإسرائيلي يكشف النقاب عن خطة لتطوير غزة

الساحة – قسم المتابعة

كشف منسق أعمال حكومة الاحتلال الإسرائيلي كميل ابو ركن ، اليوم الأربعاء، النقاب عن خطة لتطوير مشاريع البنى التحتية الخاصة بمجال الطاقة في قطاع غزة .

وقال المسؤول الإسرائيلي في تصريحات أوردتها الإذاعة الإسرائيلية وتابعتها الساحة الإخباري، إن “الخطة تشمل تحسين خطوط الكهرباء والغاز وتحلية المياه وغير ذلك بشرط استمرار الاستقرار الأمـ ـني” وفق قوله.

وشدد المسؤول الإسرائيلي على أن “المفتاح لتحسين الأوضاع الإنسانية في غزة يكمن في الاستقرار الأمـ ـني”، مضيفا أنه “طالما استمر الهدوء وتوقفت التظـ ـاهرات على السيـ ـاج وإطلاق البالونات الحـ ـارقة والأعمال الاخرى، سنستطيع مواصلة الاستثمار في تطوير القطاع”.

ولفت إلى أن هذه الخطة ستتم بمشاركة الجهات الدولية، وسيكون بإمكان السكان التمتع من خطوات اخرى تحسن نسيج حياتهم في المنطقة، مؤكدا أن “التطوير الاقتصادي في غزة يمكن أن يتحول إلى واقع على الأرض” كما قال.

اقرأ أيضا : تطورات جديدة حول موعد صرف المنحة القطرية في غزة

وكانت مصادر فصائلية أكد اليوم أنّ اتصالات أُجريت مع الوسطاء خلال الأيام الماضية، من ضمنها إبلاغ الوسيط المصري بأنْ لا صبر على المماطلة مجدداً، وبعودة «أدوات الضغط الخشـ ـنة» على الحدود، بحسب صحيفة الاخبار اللبنانية.

وأضافت أن هذا الأمر دفع القاهرة إلى طلب المحافظة على حالة الهدوء إلى حين إيفاد طاقم أمـ ـني من «المخـ ـابرات العامة» إلى غزة، مع تعهد بدفع الجانب الإسرائيلي إلى تنفيذ المطلوب منه خلال الأيام المقبلة.

بالتوازي مع ذلك، أبلغ الوسيط القطري « حماس » بأنه حصل على موافقة إسرائيلية مبدئية لإدخال دفعة مالية جديدة، وأنه يتوقع أن يصل خلال أيام «وفد فني» للتباحث في تشغيل خط الكهرباء الجديد 161، تمهيداً لإنهاء مشـ ـكلة الكهرباء. ومن ناحية ثانية، أبلغ مندوبو الأمم المتحدة الحركة بأن عدداً من الوفود سيصل لتنفيذ مشاريع، بما فيها «التشغيل المؤقت»، وفقا للصحيفة.

اقرأ أيضا : موافقة اسرائيلية على ادخال دفعة مالية جديدة