الجهاد الإسلامي تنفي إدعاءات الاحتلال

الساحة – قسم المتابعة

نفت حركة الجهاد الإسلامي، مساء اليوم الخميس، إدعاءات الاحتلال الإسرائيلي حول إطلاق الصواريخ من غزة.

وقال مدير المكتب الإعلامي للحركة داوود شهاب في تصريح صحفي تابعته الساحة الإخباري: “ادعاءات الاحتلال لحركة الجهاد الاسلامي باطلة وليس لها اَي اساس من الصحة”.

بدوره، قال المتحدث باسم الحركة مصعب البريم: نؤكد على كذب رواية الإحتلال ولا علاقة للجهاد الإسلامي بإطلاق الصواريخ، يبدو أن العدو يحاول أن يبحث عن مبررات مسبقة لشن عدوان على شعبنا وعلى المقاومة، قلنا سابقاً مراراً وتكراراً أن شعبنا لن يصبر طويلاً على إرهاب العدو وحصاره المجرم بحق غزة.

وصرح مصدر خاص أن الفصائل وعلى رأسها حماس والجهاد أبلغوا الوفد الأمني المصري قبل مغادرته عدم مسؤوليتهم عن إطلاق الصواريخ.

وكانت قد أكدت وسائل إعلام عبرية، مساء اليوم الخميس، أن دوي عدة انفجارات سمعت في مدينة تل أبيب وسط إسرائيل، بعد دوي صافرات الإنذار فيها.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، أن صواريخ أطلقت من قطاع غزة نحو إسرائيل.

وقال المتحدث باسم نجمة داود الحمراء، أن العشرات أصيبوا بالهلع جراء إطلاق الصواريخ الليلة على تل أبيب، مشيرة إلى أن مستوطن 50 عاما تحويله إلى مستشفى ولفسون في حولون لإصابة بنوبة هلع بسيطة، والباقين تم معالجتهم.

ويعقد رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي ووزير الأمن بنيامين نتنياهو مساء اليوم الخميس، جلسة تقدير موقف بعد إطلاق صواريخ من قطاع غزة على تل أبيب.