الاحتلال يقرر بناء جدار جديد على الحدود مع غزة

كشفت قناة إسرائيلية، الثلاثاء، عن مخطط إسرائيلي لبناء ما سمته “جدارا أمنيا” جديدا بين الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 وقطاع غزة.

وقالت القناة السابعة الإسرائيلية إن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين تنياهو وافق على قرار ببناء الجدار شمال القطاع المحاصر لـ”منع التسلل من غزة”، وفق تعبيرها.

وأشارت القناة إلى أن الجدار الجديد سيمتد لـمسافة تسعة كيلومترات وبارتفاع ستة أمتار، مضيفة إلى أن مكتب نتنياهو والجيش الإسرائيلي “يسعون حاليا إلى إيجاد تمويل لهذا المشروع”.

ولفتت القناة، إلى أن قرار إنشاء الجدار الجديد، “جاء على خلفية زيادة حالات التسلل من قطاع غزة، خلال الأسابيع الأخيرة”.

وفي وقت سابق، قالت القناة الـ12 الإسرائيلية إن جيش الاحتلال “يخطط لإقامة جدار أمني جديد يشكل حلقة دفاعية ثانية على حدود قطاع غزة”.

وأوضحت القناة أن الجدار الجديد -إضافة إلى جدار آخر يقام حاليا على حدود غزة- “سيقام في العمق الإسرائيلي وقرب بلدات حدودية تحاذي شمال شرقي قطاع غزة، وصولا إلى منطقة ناحل عوز قبالة وسط القطاع”.

ويهدف الجدار الجديد بحسب القناة، إلى “توفير الحماية للبلدات والشوارع الإسرائيلية القريبة من الحدود وتحصينها من الصواريخ المضادة للدروع، ومنع التسلل الفلسطيني إليها”.