الاحتلال يقرر إغلاقاً فورياً لمصلى باب الرحمة في القدس

قالت وسائل إعلام عبرية، اليوم الأحد، إن السلطات الإسرائيلية قررت إغلاق مصلى باب الرحمة بالمسجد الأقصى بشكل فوري، بعدما تمكن مقدسيون من إعادة فتح المصلى المغلق منذ 16 عاما.

وبحسب ما أوردته صحيفة “هآرتس” العبرية، فإن محكمة الصلح الإسرائيلية في مدينة القدس، أصدرت أمرا فوريا بإغلاق مصلى باب الرحمة بالمسجد الأقصى.

وتمكن مقدسيون في 22 شباط/ فبراير الماضي من دخول مصلى باب الرحمة داخل المسجد الأقصى، لأول مرة منذ إغلاقه من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي في عام 2003.

يذكر أن قوات الاحتلال الإسرائيلي أغلقت كافة أبواب المسجد الأقصى ومنعت رفع الأذان فيه الأسبوع الماضي ليوم واحد، بعد حريق اندلع في مركز لشرطة الاحتلال قرب مصلى قبة الصخرة، دون أن تتضح أسباب اندلاعه.

واعتدى جنود الاحتلال على المصلين في المسجد الأقصى الثلاثاء الماضي، وانطلقت دعوات شبابية مقدسية للنفير العام بالمدينة، وفي اليوم التالي أعادت سلطات الاحتلال فتح المسجد الأقصى أمام المصلين.